مبادرة مسارات

صدقة يوم عرفة: ما هو حكمها وفضلها؟
13 يونيو، 2024
محتوى المقال

يوم عرفة، يتوجه الحجاج إلى جبل عرفات، يقفون عليه من قبل الظهر حتى غروب الشمس، يسألون الله سبحانه وتعالى رحمته و مغفرته، يبتهلون، ويهللون، ويكبرون، ولا يبرحون حتى تمتلءُ قلوبهم بالسكينة.

 

ونحن في بلادنا ولكن قلوبنا هناك معهم، تهلل وتكبر وتحمّد، ونسأل الله أن نكون في قابل السنوات مكانهم حيث يباهي الله بنا الملائكة، كما ورد في حديث ابن عمر رضي الله عنهما، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم، أجاب من سأله عن أمر دينه فقال” وأما وقوفك بعرفة، فإن الله تبارك وتعالى ينـزل إلى سماء الدنيا، فيباهي بهم الملائكة، فيقول: هؤلاء عبادي جاؤوا شعثًا غبرًا من كل فج عميق، يرجون رحمتي، ويخافون عذابي، ولم يروني، فكيف لو رأوني.. “

 

حكم صدقة يوم عرفة

عن حكم الصدقة يوم عرفة، فهي من الأعمال المستحبة عند الله تعالى، لما للصدقة تأثير عجيب على المتصدق في الدنيا والآخرة فهي تكفر ذنوبه وتمحو خطاياه، وفيها رفع درجاتٍ وعظيم حسنات، وغير ذلك فإن فيها دفع للبلاء ومداواة للأمراض، وغيرها الكثير من الفوائد، التي ينالها الإنسان مضاعفةً يوم عرفة، حيث أن فضل الطاعات فيه يتضاعف ويكون أكثر منه في غيره.

 

فضل صدقة يوم عرفة

العشر الأوائل من ذي الحجة هي أفضل أيام الدهر، هي أحب الأيام إلى الله تعالى، توازي في ذلك ليالي العشر الأواخر من رمضان، وقد ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه قال: (ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من هذه الأيام العشر..) رواه الترمذي

 

أما ملك هذه الأيام فهو يوم عرفة، أفضلها وأعظمها، الأعمال فيه مضاعفة الأجر والثواب، ولا بدَّ أن فضل الصدقة في يوم عرفة عظيم أيضاً، لما للصدقة من أهمية ومركزية في ديننا، فهي لا ترتبط بموسم، إنما ترافقنا طول العام لما فيها من بركة، وهي وسيلة من أهم وسائل التقرب إلى الله تبارك وتعالى في هذا اليوم.

 

وجوه الإنفاق في يوم عرفة

ودر في الحديث الصحيح قوله صلى الله عليه وسلم: ” ما من عبدٍ يتصدق بعدل تمرةٍ من كسبٍ طيبٍ، ولا يقبل الله إلا الطيب، إلا تقبَّلها الله بيمينه، فيُربيها لصاحبها كما يُرَبِّي أحدُكم فلُوَّه أو فصيله حتى يكون أعظم من الجبل ” 

 

من خلال الهدي النبوي في الحديث، نفهم أن وجوه الإنفاق في يوم عرفة، وفي غيره، كثيرة جداً، غير محددة بمقدار أو وقت، بل كل ما تجود به نفس المتصدق خير وبركة، وربما دفع بها عن المستفيد جوعاً أو عطشاً، أو يسَّر له عسيراً يعطله منذ فترة، ولكن الصدقات الجارية هي الصدقات ذات الأثر الممتد الذي لا ينقطع إلى يوم القيامة.

 

وقد ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فيها : ” إذا مات الإنسان انقطع عنه عمله إلا من ثلاثةٍ صدقةٍ جاريةٍ، أو علمٍ ينتفع به أو ولدٍ صالحٍ يدعو له “.

 

هل يمكن التبرع بصدقة يوم عرفة لبلد آخر؟

بحسب موقع الإمام ابن باز رحمه الله فإنه لا مانع من نقل الزكاة إلى بلاد أخرى، تكون الحاجة فيها شديدة، أو الأوضاع فيها سيئة، أوغير ذلك، وإن كان فقراء بلد المعطي أولى، ولكن لا حرج في ذلك. 

 

وعليه فإنه لا حرج من إرسال الصدقات يوم عرفة للأماكن الأكثر احتياجاً، علّه يكون فيها سدُّ ثغرٍ كبير يعاني منه المستحقين هناك.

 

التبرع بصدقات يوم عرفة لدعم الطلاب في سوريا

يقبل علينا يوم عرفة هذه السنة و أهلنا في الشمال السوري، مازالوا يعانون منذ سنوات طويلة، وكأي أزمة تمر على المجتمعات، تكون فئة الطلاب من أكثر الفئات المتضررة حيث تسبب النزاعات تدمير للبنى التحتية التعليمية، وهذا الوضع تسبب بخروج نحو 2,5 مليون طفل من إطار التّعليم في الشمال السوري، حسب ما أعلنته منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف).

 

لذلك فإن مبادرة مسارات تسعى لإعانة هؤلاء الطلاب، وتدعوكم إلى التبرع بصدقات يوم عرفة لدعم الطلاب في سوريا، لذلك نضع بين أيديكم المشاريع التعليمية التي تعمل عليها المبادرة، والكفالات التي تقوم بها للطلاب المنقطعين عن الدراسة، والأنشطة الطلابية، والإرشاد الأكاديمي، والتدريب المهني التي تشكل مشارب مختلفة تصب كلها في مصلحة الطالب وارتقائه حياتياً ودراسياً.

 

ممهدين لكم طريق استثمار  هذه الأيام الفضيلة، وخاصة يوم عرفة، يمكنكم التواصل معنا لنتمكن معاً من إضاءة شعلة الأمل لديهم لبناء مستقبل المجتمع والأمة ككل 

 

شروط قبول الصدقة

لا بدَّ أن نتوقف عند سؤال ماهي شروط الصدقة، لتكون بإذن الله مقبولة نافعة:

 

  • النية الصادقة الخالصة لله تعالى، كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” إنما الأعمال بالنيات “.

 

  • أن يكون المال حلال طيب، فالله طيب لا يقبل إلا طيبا.

 

  • 3. السرور والاستبشار بعظيم الأجر والمثوبة، عند تقديمها للمستفيد

 

  • احترام كرامة المستفيد وإنسانيته.

 

  • الإسرار بها وعدم الجهر، لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” صدقة السرِّ تطفئ غضب الربِّ “

الأسئلة الشائعة حول صدقة يوم عرفة

هل تعادل الصدقة صيام يوم عرفة؟

ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ” صيام يوم عرفة أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده “. 

 

و كذلك يستحب الإكثار من الأعمال الصالحة من صلاة نفل وصيام وصدقة وذكر وغيرها، في أيام عشر ذي الحجة عموماً، وفي يوم عرفة على وجه الخصوص.

ما أجر الصدقة في يوم عرفة؟

الأعمال في يوم عرفة مضاعفة الأجر والثواب، ولا بدَّ أن فضل الصدقة فيه عظيم أيضاً، لما للصدقة من أهمية ومركزية في ديننا، فهي لا ترتبط بموسم إنما ترافقنا طول العام لما فيها من بركة، وهي في يوم عرفة تمتلك ميزة عن باقي أيام السنة، لما يحمله يوم عرفة من عظيم الفضل والأجر، فهي وسيلة من أهم وسائل التقرب إلى الله تبارك وتعالى في هذا اليوم.

شارك المحتوى عبر:

محتوى المقال