مبادرة مسارات

تحديات الطفولة: زهرة تروي قصتها مع التعليم في مسارات

التعليم في مسارات

زهرة ناصيف، فتاة سورية في العشرين من عمرها، تركت تعليمها قبل ستة سنوات بسبب الظروف الاقتصادية الصعبة واعتقال أحد أفراد عائلتها لم تستطع زهرة العودة إلى المدرسة بسبب عدم توفر الأموال الكافية لتغطية تكاليف التعليم، ومع ذلك، بفضل مبادرة “مسارات”، حصلت زهرة على فرصة لمتابعة تعليمها مجانًا.

 

مسارات: فرصة التعليم المجاني

تقدم مبادرة “مسارات” تعليمًا مجانيًا للطـلاب السوريين، وقد وفرت هذه المـبادرة لزهرة التعليم المدرسي والأنشطة الطـلابية والجلسات الأكاديمية، وبدأت زهرة في حضور دروسها عن بعد، من منزلها، عن طريق هاتفها المحمول وعبرت زهرة عن إعجابها الشديد بالمبادرة، واصفة إياها بأنها مدرسة متكاملة يسهل الوصول إليها.

 

تحقيق الحلم: الدخول إلى التعليم الجامعي

وتطمح زهرة في تحقيق حلمها بالتفوق في دراستها والحصول على فرصة للالتحاق بالجامعة وتدعو زهرة جميع الطلاب السوريين للاستفادة من مبادرة “مسارات”، نظرًا لنجاحها الكبير في توفير فرص التعليم المجاني للطلاب الفقراء والذين يقطنون في مناطق بعيدة عن مراكز التعليم.

 

وأنهت زهرة حديثها: باختصار تعد مبادرة “مسارات” فرصة رائعة للطلاب السوريين الذين يواجهون صعوبات في الحصول على التعليم بسبب الأسباب الاقتصادية أو الاجتماعية، وتقدم المبادرة العديد من الخدمات التعليمية المجانية، بما في ذلك الدروس والأنشطة الطلابية والجلسات الأكاديمية

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من نحن

مسارات مبادرة تطوعية تعليمية غير ربحية تعمل على تيسير وصول المعرفة للمتعلم في أي مكان، ويؤمن القائمون على المبادرة بأهمية إتاحة فرص متكافئة للتعلم
إقرأ المزيد»

ساعدنا بتعليم 500 طالب

كن جسر عبور لطفل كانت أبسط أحلامه أن يعود لتعليمه، وأن يرسم مستقبل مزهر له ولعائلته.

قدم مقترحاتك عبر البريد التالي:

مواقع التواصل الاجتماعي