مبادرة مسارات

أنماط الشخصيات

فهم أنماط الشخصيات: الانبساط والانطواء وتأثيرهما على السلوك وصنع القرار

محتوى المقال

أنماط الشخصيات تشير إلى مجموعة من السمات والخصائص التي تحدد سلوك وتفكير الأفراد، وهذه الأنماط تعتبر سمة ثابتة للتفكير والعواطف والسلوك، وقد تؤثر على كيفية تعامل الشخص مع المواقف المختلفة، هناك عدة نظريات حول أنماط الشخصية.

 

ونبدأ بالسؤال التالي لتحديد نمط الشخصية: من أين تستمد حيويتك ونشاطك؟

صفات الشخص الانبساطي أو الاجتماعي

  1. الحصول على القوة الدافعة ممن يحيط به، من خارج نفسه بالتفاعل مع العالم الخارجي، ولا تلعب الذات لديه مثل هذا الدور الفعال، من السهل فهمه للاندماج معه بسهولة لاختلاطه بمن يحتك به.
  2. الانبساطي يتخذ أصدقاء بسهولة.
  3. يتحدث الشخص الانبساطي في تجمعات كبيرة، عدم الخوف من الإحراج.
  4. تستطيع الشخصية الانبساطية الوصول إلى القرارات سريعاً.
  5. يفكر الانبساطي بصوتٍ عالٍ.
  6. يتعلم الشخص الانبساطي بالمحاولة والإخفاق.
  7. فهم الحياة بعد الخوض في تجاربها.
  8. التردد بين الفعل ثم التفكير والعودة مرة أخرى للفعل.

 

صفات الشخص الانطوائي

  • يحصل الشخص الانطوائي على الطاقة الدافعة من داخل نفسه.
  • العالم الأصلي له هو عالم الأفكار والمعاني والفهم.
  • الشخصية الانطوائية تكون صعبة في فهمها.
  • الخجل صفة أساسية عند الشخص الانطوائي.
  • التردد بين التفكير والفعل ثم العودة للتفكير في النهاية.
  • التعلم بالمشاهدة، وعيش الحياة عندما يفهمها فقط.
  • يراجع الانطوائي الأفكار قبل ترجمتها شفهياً.
  • الاحتياج إلى وقت من التفكير قبل صنع القرار.
  • الشخص الانطوائي لديه قدرة كبيرة في التركيز.
  • الهدوء في وجود التجمعات الكبيرة.
  • الأصدقاء على نطاق ضيق ومحدود.
  • الشعور بقيادة أشخاص آخرين له.
  • الرغبة في الخصوصية.

 

والآن عزيزي القارئ، هل أنت انبساطي أم انطوائي؟
اعرف صفاتك بطريقة عملية حقيقية

 

كيف يتخذ الإنسان قراراته؟

عادة ما يتخذ الإنسان قراراته عن طريق:

  • الحقائق العقلانية وبهذا يكون مفكراً عقلانياً.
  • أو من خلال المبادئ والقيم ومن قلبه فيكون شاعريّ عاطفي.

 

إذن الإنسان يتخذ قراراته إما عن طريق العقل أو عن طريق القلب، كلنا نكون مفكرين عندما نفعل الصواب بغض النظر عن المشاعر، فمثلاً عندما نشتري ثوباً واحداً فقط من نفس اللون لأنه لا داعي لوجود ثوب آخر من نفس اللون.

 

وكلنا أيضاً نكون عاطفيين عندما نشتري شيئاً ما فقط لأننا نحبه دون سبب منطقي.

 

فوائد دراسة أنماط الشخصيات

  • فهم النفس
  • فهم الاّخرين
  • التعرف على طبيعتنا الفطرية التي خلقنا الله عليها.
  • فهم الفروق بين الناس.
  • التعامل بإيجابية.

 

خطوات الاستفادة من علم أنماط الشخصية

الأول الإدراك: وهو فهم وإدراك المعلومات عن النفس وحقيقتها، فيفهم الشخص نفسه وكيف يطورها ويحسن من عيوبها، ويفهم الاّخرين ويتعرف على الفروق الفردية.

 

الثانية التقبل: والمقصود به تقبل النفس وتقبل الآخرين إذا أدركت أن هناك فروقات فردية بين البشر فإنك ستتقبل سلوكياتهم التي ربما تكون غير مألوفة بالنسبة لك.

 

الثالثة التكيف: والتعايش وتقبل طبيعتك وطبيعة الآخرين التي من الممكن أن تكون مختلفة.

 

الكاتب: محمود السلوم قائد مسار التعليم المدرسي في مبادرة مسارات

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شارك المحتوى عبر:

محتوى المقال